Login

Lost your password?
Don't have an account? Sign Up

وكالة الأنباء العمانية (العمانية)


نزوى في 23 مارس
/العُمانية/ نظّمت المؤسسة العامة للمناطق الصناعية “مدائن” اليوم ندوة
“مدينة نزوى الصناعية واقع وتطلعات” ضمن سلسلة ندوات مجموعة الصناعيين العمانيين
لعام 2022 تحت رعاية سعادة الشيخ هلال بن سعيد الحجري محافظ الداخلية.

ووضح أحمد بن سالم
الحجري مدير عام مدينة نزوى الصناعية أن عقد هذه الندوة يأتي كخطوة من الخطوات لطريق
دراسة التعافي من تداعيات جائحة كورونا التي أثرت على الأوضاع الاقتصادية العالمية
بما فيها القطاع الصناعي إحدى ركائز الاقتصاد الوطني في سلطنة عمان.

وأضاف أن الرؤية الاستشرافية لقطاع الصناعة لعام 2040م سوف تعمل على أن
تكون الصناعة قائمة على المعرفة وتسهم في دعم وتنويع الابتكار بشكل مستدام ليكون مواكبا
مع الثورة الصناعية الرابعة.

وأكد على أهمية تطبيق
الحوكمة وإعادة توجيه التعليم الأكاديمي ليكون متوافقا مع احتياجات سوق العمل والسعي
لتكون جميع المخرجات لديها الكفاءة والمهارة لتطبيق نظام التدريب المهني بشكل فعال
في القطاع الصناعي.

وأشار مدير عام مدينة
نزوى الصناعية إلى أن القطاع الصناعي يعد أحد الروافد الأساسية غير النفطية للموازنة
العامة للدولة وأحد القطاعات المعتمدة في البرنامج الوطني لتعزيز التنويع الاقتصادي
(تنفيذ) خلال الخطة الخمسية الماضية.

وبيّن أن خطة التحفيز
الاقتصادي تقدم العديد من الحوافز والتسهيلات في كافة المجالات الاقتصادية لضمان تحقيق
معدلات نمو اقتصادي بشكل متسارع وبمعدل يزيد على 5ر2 بالمائة، مضيفا أنه من المتوقع
أن يصل إسهام القطاعات غير النفطية إلى 90 بالمائة من حجم الناتج المحلي الإجمالي
في نهاية عام 2040م.

وأشار إلى أن حجم
الاستثمار في محافظة الداخلية وصل إلى حوالي 900 مليون ريال عماني منها ما يقارب
600 مليون ريال عماني لمدينتي نزوى وسمائل الصناعيتين بنسبة 66 بالمائة من إجمالي الاستثمار،
وبلغ عدد العاملين في المدينتين الصناعيتين قرابة 6 آلاف و647 عاملًا، كما بلغ عدد المنشآت
في المدينتين قرابة 300 منشأة.

من جانبها، قدّمت
ماريا بنت محمد الزدجالية مديرة التخطيط الاستراتيجي وتقييم الأداء المؤسسي في “مدائن”
عرضا مرئيا وضحت فيه أن رؤية مدائن 2040 تسعى إلى إيجاد مدن أعمال بمقاييس عالمية
أساسها الشراكة على أن تكون “مدائن” الذراع الحكومية المعززة للتنمية الاقتصادية
والاجتماعية الشاملة والمستدامة من خلال الشراكة مع القطاع الخاص لتطوير وتشغيل مدن
أعمال متكاملة الخدمات، ذات سرعة استجابة للمتغيرات تعتمد أفضل الحلول والتقنيات وتلبي
احتياجات ومتطلبات الأعمال وتراعي المعايير البيئية.

من جهتها قدمت المهندسة
سمر بنت سعيد الحوسنية مديرة التخطيط والنظم الجغرافية في “مدائن” عرضا
مرئيا عن مجمعات “مدائن” الاستثمارية التي تطرحها “مدائن” للاستثمار
في (4) مدن صناعية، فيما قدّم أحمد بن مسلم كشوب من شركة أوكيو عرضا مرئيا حول التحديات مع المجتمع المحلي، وضح فيه أهمية الشراكة المجتمعية في التنمية.

/العمانية/

يونس الخاطري



Source link

https://pixadz.com/hcm